الاسلام دين السلام



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الجوع فى القرآن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا البطاوى



عدد المساهمات : 909
نقاط : 2725
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/07/2011

مُساهمةموضوع: الجوع فى القرآن   الأربعاء مارس 22, 2017 1:24 pm

الجوع فى القرآن
 ما هو الجوع ؟
الجوع هو إحساس بالرغبة فى الأكل واستمراره يعنى ضعف وآلام فى الجسم تجعل الإنسان يتوقف عن الحركة فيسكن فى مكانه
ماذا قال الله عن الجوع فى الجنة لآدم(ص)؟
بين الله لآدم(ص) أنه إن اتبع حكمه فلم يأكل من الشجرة المحرمة هو وزوجه فإنه لن يجوع أى لن يتألم بسبب عدم الأكل ولن يتعرى جسده هو وزوجه وفى هذا قال تعالى بسورة طه :
"إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى "
 هل الجوع عذاب فى النار ؟
بين الله للناس أن الطعام فى النار هو الضريع أى الزقوم أى الغسلين وهو طعام لا يغنى من جوع والمراد لا يذهب ألم الجوع فمهما أكل الكفار منه فهم جوعى يتألمون وفى هذا قال تعالى بسورة الغاشية :
" ليس لهم طعام إلا من ضريع لا يسمن ولا يغنى من جوع "
من هو المطعم ؟
 المطعم هو الله والمراد خالق الطعام ومعطيه للخلق وفى هذا قال تعالى بسورة قريش :
"فليعبدوا رب هذا البيت الذى أطعمهم من جوع "
بم اختص الله أهل البيت الحرام فى الجوع ؟
 اختص الله أهل البيت الحرام بأنه وفر لهم الطعام حتى لا يشعروا بالجوع وهو وجع عدم الأكل وأمنهم من الخوف وفى هذا قال تعالى بسورة قريش :
" الذى أطعمهم من جوع وأمنهم من خوف "
هل الجوع فى الدنيا ابتلاء ؟
 الجوع  وهو الألم الناتج من عدم وجود الطعام هو ابتلاء أى اختبار للمؤمنين  وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"ولنبلونكم بشىء من الخوف والجوع "
ما واجب المؤمنين عند الابتلاء بالجوع ؟
واجب المسلمين عند الاختبار بالجوع وهو نقص الطعام المأكول هو الصبر أى احتمال الجوع مع طاعة أحكام الله وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"ولنبلونكم بشىء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والنفس والثمرات وبشر الصابرين "
هل الجوع يكون عقاب ؟
 الجوع فى الدنيا أحيانا يكون عقاب من الله للذين كفروا بأنعم وهى أحكام  الله  كما حدث مع أهل القرية الآمنة المطمئنة الكافرة التى أرسل عليها أسباب الجوع  والخوف وفى هذا قال تعالى بسورة النحل:
"وضرب الله مثلا قرية كانت آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدا من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون "
ما هو الجوع المفروض على المسلم ؟
فرض الله على المسلم الجوع فى نهار رمضان كتدريب للمسلم على الصبر على الجوع فى الحروب وأيضا فى الكوارث حتى لا يفاجىء بعدم قدرته وهو عدم صبره على احتمال الجوع عندما يفرض عليه بقوة من الناس وهو الحصار الاقتصادى الحربى أو بسبب أخر من عند الله كهلاك الزروع وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"وكلوا واشربوا حتى يتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل "
ماذا أحل الله للمسلم عند الجوع القاتل ؟
أباح الله للمسلم عند الجوع وهو عدم توافر الطعام الحلال أن يأكل من الطعام المحرم وهو ما يسمى الاضطرار ويكون المسلم غير متعمد للأكل من المحرمات وفى هذا قال تعالى بسورة المائدة :
 "فَمَنِ ٱضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لإِثْمٍ فَإِنَّ ٱللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ"
ما هى شروط الآكل عند المجاعة ؟
اشترط الله فى الآكل من المحرمات فى المجاعة ألا يكون باغ  أى ألا يكون عاد أى معتدى والمراد ألا يكون تعمد الأكل من المحرمات فى وجود المباحات وفى هذا قال تعالى بسورة الأنعام:
 "قُلْ لَا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّماً عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَماً مَسْفُوحاً أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقاً أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَإِنَّ رَبَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ "
هل على الجائع إثم إذا أكل المحرمات ؟
ليس على الجائع الذى لا يجد طعاما مباحا إثم أى ذنب ومن ثم ليس عليه عقاب الذنب الدنيوى ولا الأخروى  فالله يغفر له هذا الأكل لكونه مضطر وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
" إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ"
هل يجوز للجائع أكل  أخيه الميت ؟
الجائع إذا لم يجد طعاما مباحا ولم يجد من الطعام المحرم من الحيوانات شىء جاز له إن وجد إنسان ميت أن يأكل لحمه  باعتباره من ضمن الميتة المذكورة فى قوله تعالى بسورة البقرة :
" إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ"
ماذا يجب على من عنده طعام فى يوم المجاعة ؟
 يجب على من عنده طعام من المسلمين فى يوم المجاعة فى غير دولة المسلمين أن يخرج الطعام فيقتسمه مع اليتامى من أقاربه والمساكين وفى هذا قال تعالى بسورة البلد :
'فلا أقتحم العقبة وما أدراك ما العقبة فك رقبة أوإطعام فى يوم ذى مسغبة يتيما ذا مقربة أ و مسكينا ذا متربة"
ماذا يجب على أمير المسلمين فى المجاعة ؟
 يجل على الأمير أن يجمع كل القوات فى البيوت والمخازن ويقسمها على عدد السكان بالتساوى لمدة زمنية معينة بحيث يأخذ كل فرد حصة مساوية للفرد الأخر من باب قوله تعالى بسورة المائدة :
"اعدلوا هو أقرب للتقوى "
هل يجوز ايثار الابن بالطعام عند المجاعة ؟
الأم والأب يجوز لهما أو لغيرهما من المسلمين إيثار أطفالهم بجزء من حصتهم الطعامية عند المجاعة مصداق لقوله تعالى بسورة الحشر :
"ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة "
 هل يجوز التفرقة بين المسلم والذمى عند المجاعة ؟
يحرم التفرقة عند توزيع الحصص الطعامية عند المجاعة بين سكان الدولة الإسلامية بين المسلمين والذميين لوجوب العدل مع الكل لقوله تعالى بسورة المائدة :
" ولا يجرمنكم شنئان قوم على ألا تعدلوا "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجوع فى القرآن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاسلام دين السلام :: الرئيسية :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: